25 يناير 2011

مزاج تحت الصفر


منذ أشهر وحالتي لا تسمح برقن حرف واحد على المدونة، لالشيء غير المزاج سامحه الله, على كل حال حاولت اليوم كتابة شيء لكنني لم أفلح وهذا المساء لم يشذ عن القاعدة,,, مزاج تحت الصفر.
اللهم ما عدا تعليقين على التويتر والفايسبوك وهذا الإدراج المبتور...
أطلب السماح والعفو إن أطلت عليكم بالغياب
تحياتي لكم جميعا

هناك 5 تعليقات:

  1. واحد السلام عليكم

    سماح طبعاً
    إنما إن كان هناك عودة قريبة.
    سماح الله المزاج،فمثلك بعضنا أو أغلبنا
    يتوقف عن مايعمل ، عن التدوين في حالتنا، بسبب
    مزاجه المتقلب أو المزاج العنيد الذي لايسمح بكتابة حرف واحد أو بالأصح نشر حرف واحد.
    حين أكون مصابة به، أعرف أن نشر أي شئ لمجرد النشر هو مخاطرة سيئة .
    لأني أحياناً افعلها ولايهمني.
    أكتب عن مايوافق المزاج نفسه.
    واه حنايا غانبقاو بلا اكل او شرب!!
    هذا هو التدوين بالنسبة لبعضنا..
    يوماً طيبا
    ممطرا

    ردحذف
  2. لاتنسى
    تخلص منه، بالحيلة
    سيعود لكننا بانتظار عودتك اولاً

    شكراً

    ردحذف
  3. وكنا نتساءل عن سبب ذلك الاختفاء المفاجئ:)

    لا بأس في ذلك، سيعود الإلهام شاء أم أبى، مسألة وقت فقط :)

    عودة ميمونة

    ردحذف
  4. @ لاتي شكرا على الدعم

    @آمال قد تتعدد الموانع لكن الإختفاء واحد ;)

    ردحذف
  5. ستعود ان شاء الله :)

    ردحذف